قالت وسائل إعلام إيرانية، إن عدد القتلى جراء الزلزال الذي ضرب البلاد مساء أمس الأحد، ارتفع إلى 393، بينما بلغ عدد المصابين نحو سبعة آلاف شخص، بالإضافة إلى نحو سبعة آلاف متضرر.

وضرب زلزال بلغت شدته 7.3 درجات على مقياس ريختر، مناطق إقليم كرمانشاه (غربي إيران)، وتلته هزات أرضية بقوة 4.6 درجات، وأعلن الهلال الأحمر الإيراني عن إطلاق حملة لإغاثة المنكوبين، وإقامة مخيمات مؤقتة للمتضررين.

وقال مراسل الجزيرة عبد القادر فايز: إن الحصيلة مرشحة للارتفاع، بعدما جندت السلطات الإيرانية كل إمكاناتها للوصول إلى المناطق المتضررة، وفك الحصار صباح اليوم عن 8 قرى تضررت كثيرا من الزلزال لوجودها قرب الجبال، وذكر أن قوات الحرس الثوري والجيش وقوات التعبئة انخرطت في عمليات الإغاثة.

وأضاف المراسل أن الرئيس حسن روحاني سيزور المناطق المتضررة من الزلزال، غدا، للإشراف على عمليات الإغاثة وانتشال الضحايا، مشيرا إلى أن وزارة الداخلية الإيرانية تعتبر أن توفير السكن والماء الصالح للشرب والكهرباء لآلاف الإيرانيين الذين شردهم الزلزال من أكبر أولوياتها.

كما ذكر المراسل أن محافظة كرمانشاه- المحافظة القريبة من حدود العراق- هي الأكثر تضررا، وأنها أعلنت الحداد ثلاثة أيام.

يذكر أن ارتدادات الزلزال الذي ضرب إيران، وصلت إلى الكويت وجنوب شرق تركيا على الحدود الإيرانية العراقية، دون ورود تقارير عن تسجيل ضحايا أو أضرار كبيرة.

Facebook Comments